البارزاني، ردّا على أبو الغيط:من الضروري أن يحافظ الكرد على كرامتهم مقابل الدماء والتضحيات التي قدمها أبناؤهم

البارزاني، ردّا على أبو الغيط:من الضروري أن يحافظ الكرد على كرامتهم مقابل الدماء والتضحيات التي قدمها أبناؤهم

- ‎فيالشرق الأوسط, كرُدستان
مشاهدة... 2147
0

رفض رئيس إقليم كردستان العراق مسعود بارزاني دعوة الأمين العام للجامعة العربية أحمد أبو الغيط بعدم اجراء استفتاء انفصال الإقليم موضحا أن الهدف منه هو منع الصراعات وترسيخ التعايش السلمي .. متهما بغداد بخرق بنود الدستور المتعلقة بإلاقليم والتضييق على حقوقه وتهميش وتقليص دور الكرد في المؤسسات العسكرية وخرق الاتفاقيات السياسية وقطع موازنة الإقليم منذ عام 2014 من دون حق دستوري .
وقال بارزاني في رسالة جوابية إلى أبو الغيط التي بعث بها إليه مؤخرا: إن “الدولة العراقية تشكلت على أساس التعايش والشراكة الحقيقية واحترام حقوق المكونات والقوميات ولكن حصتنا من تلك الشراكة كانت تدمير 4500 قرية كردية وضرب حلبجة والمناطق الأخرى بالأسلحة الكيمياوية وعمليات الأنفال والمقابر الجماعية في جنوب العراق”.

وأشار الى أنه بعد مشاركة الكرد في إعادة تأسيس الجيش العراقي وكتابة الدستور في عام 2005 والتصويت عليه فقد تم للأسف خرق بنود الدستور المتعلقة بإقليم كردستان وكذلك التضييق على حقوق إلاقليم ومنها عدم تنفيذ المادة 140 الدستورية المتعلقة بالمناطق المتنازع عليها وتهميش وتقليص دور الكرد في المؤسسات العسكرية وخرق الاتفاقيات السياسية مع الإقليم والوقوف بالضد من قوات البيشمركة وقطع موازنة الإقليم البالغة 17% من الموازنة الاتحادية منذ عام 2014 من دون حق دستوري .
وشدد بارزاني بالقول “إنه قد من الضروري أن يحافظ الكرد على كرامتهم مقابل الدماء والتضحيات التي قدمها أبناؤهم من أجل عراق ديمقراطي ولم يستطيعوا القبول بالظلم أكثر”. وخاطب أبو الغيط قائلا “من الضروري أن توجه العتاب الى أصدقائنا في العراق وليس لنا فهم الذين تسببوا بدفعنا لاتخاذ قرار استفتاء الاستقلال” وذلك في 25 من الشهر المقبل.
واوضح بارزاني أن البقاء على هذا الوضع والإطار الحالي للعلاقات بين كردستان والعراق سيسبب خطرا كبيرا وسيؤدي إلى صراع لا ترغبه شعوبنا في كردستان والعراق ولذلك ومن أجل منع الصراعات وبهدف ترسيخ التعايش السلمي سنجري الاستفتاء وسنحاول تحويل الصراع الى تعاون مثمر وأن نكون جيرانا متحالفين”. وختم قائلا “إيمانا منا بالتعايش السلمي واتباع أساليب حضارية لتقرير المصير سنواصل نهجنا وان الحوار مع إخواننا في بغداد هو خيارنا الوحيد”.

وكان الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط وجه رسالة خاصة إلى بارزاني يدعوه فيها إلى مراجعة قرار إجراء الاستفتاء على استقلال الإقليم. وقال أبو الغيط في رسالته إن الاستفتاء المزمع إجراؤه سيحمل رسالة سلبية لأبناء الشعب من غير الأكراد ويفتح الباب أمام رياح الشرذمة والتفتيت ويزيد من تعقيد الأوضاع الإقليمية بل قد يسهم في تعقيد المشهد الكردي ذاته بصورة لا يرغب فيها أحد. واشارالى انه فضلاً عن دقة التوقيت الحالي وخطورة الظرف الذي يستلزم تكاتفاً أكبر وتوافقاً أوسع فإن التحرك بغير إجماع وطني ومن دون تنسيق وتوافق مع الحكومة في بغداد قد يكون من شأنه تأزم الموقف ودفع الأطراف جميعاً إلى اتخاذ مواقف مُتصلبة لا تخدم مستقبل العراقيين بمن فيهم الأكراد .

وناشد أبو الغيط بارزاني بأن تأتي المساعي الكردية من أجل تأمين هذه الحقوق وصيانتها في إطار الوطن العراقي وليس بالتحرك بعيداً عنه وأن تكون هذه المساعي بالانسجام مع الدستور وليس بتهميشه علماً بأن هذا الدستور سبق التوافق عليه بين مكونات الطيف السياسي كافة بديمقراطية كاملة”.

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

You may also like

مسرور بارزاني يتهم الحكومة العراقية بالتهرب من الحوار مع أربيل