الحوثيون يعلنون مقتل الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح

الحوثيون يعلنون مقتل الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح

- ‎فيالشرق الأوسط
مشاهدة... 304
0
الصورة عن الانترنت

تداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي الاثنين مقطع فيديو قالو إنه لـ”جثة” الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح.

وأعلنت وزارة الداخلية اليمنية التابعة للحوثيين مقتل صالح، في وقت قالت فيه وسائل إعلام محلية إن مكتب الرئيس السابق “ينفي” هذه الأنباء، لكن وكالات ووسائل إعلام نقلت عن قيادي في حزب المؤتمر تأكيدا أن “الحوثيين أعدموا صالح رميا بالرصاص قرب صنعاء”.​

وكان المتحدث باسم التحالف الذي تقوده السعودية في اليمن اللواء أحمد عسيري أكد في وقت سابق أن الرئيس السابق على عبد الله صالح: “بخير ونعمل الآن على نقله من صنعاء”، مشيرا إلى أنه (صالح) يقود المعارك بنفسه في العاصمة، وأن قوات التحالف بقيادة السعودية تهاجم الحوثيين.

ودعا في منشور آخر سكان العاصمة صنعاء إلى “توخى الحذر” و”الابتعاد عن مواقع الحوثيين إلى مسافة 500 متر”.​

كانت وزارة الداخلية اليمنية التابعة للحوثيين قد أعلنت “مقتل” صالح بهجوم استهدف منزله في صنعاء.

وكان سكان محليون قد ذكروا أن مقاتلين حوثيين فجروا منزل صالح وسط صنعاء الاثنين وأن مكانه غير معروف، وتحدثت تقارير عن مقتله.

وبعد ثلاثة أعوام من التنسيق والقتال جنبا إلى جنب في مواجهة القوات الحكومية المدعومة من التحالف، دارت مواجهات بين الحوثيين ومؤيدي صالح الأسبوع الماضي في صنعاء، ما أدى إلى سقوط عشرات القتلى والجرحى.

وفجر صالح مفاجأة السبت باقتراحه فتح صفحة جديدة مع التحالف بقيادة السعودية. وأمر الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي الاثنين بإطلاق عملية عسكرية واسعة لاستعادة السيطرة على صنعاء بدعم من التحالف السعودي.

وقال مصدر في الرئاسة اليمنية لوكالة الصحافة الفرنسية إن هادي أصدر توجيهات إلى “نائب الفريق علي محسن الأحمر المتواجد في مأرب بسرعة تقدم الوحدات العسكرية للجيش الوطني والمقاومة الشعبية نحو العاصمة صنعاء”.

وأعلن رئيس الوزراء اليمني أحمد بن دغر في خطاب ألقاه في عدن الاثنين أن هادي سيعلن قريبا “عفوا عاما وشاملا” عن كل من تعاون مع الحوثيين ويتراجع عن ذلك.

وتقول الأمم المتحدة إن اليمن يشهد “أسوأ أزمة إنسانية في العالم” وإن أكثر من ثمانية ملايين من سكانه على وشك التعرض لمجاعة.

المصدر: وكالات

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

You may also like

مسرور بارزاني يتهم الحكومة العراقية بالتهرب من الحوار مع أربيل