المحكمة الاتحادية العراقية تبطل استفتاء كردستان.. والبارزاني يرد

المحكمة الاتحادية العراقية تبطل استفتاء كردستان.. والبارزاني يرد

- ‎فيالشرق الأوسط, كرُدستان
مشاهدة... 703
0

اقرت المحكمة الاتحادية العليا في الـعـراق، الاثـنـيـن، حكما بعدم دستورية استفتاء إقليم كردستان الذي جرى في 25 أيلول/ سبتمبر الماضي.

وفي ظهور للمتحدث باسم المحكمة، إياس الساموك قال إن “المحكمة الاتحادية اقرت اليـوم حكما بعدم دستورية الاستفتاء الجاري يوم 25 أيلول 2017 في إقليم كردستان وبقية المناطق خارجه”.

وأكمل الساموك أن “ذلك يشمل أيضا إلغاء الآثار والنتائج كافة المترتبة على الاستفتاء”.

من جهته، رد رئيس حكومة إقليم كردستان، نيجيرفان البارزاني، الاثـنـيـن، على القرار بالقول، إن “قرارات المحكمة الاتحادية غير قابلة للطعن، وفيما يخص قرارها بشأن إلغاء نتائج الاستفتاء فأنه “صدر من جانب واحد”.

وأكمل البارزاني في مؤتمر صحفي أنه “أبلغنا واشنطن بأننا بحاجة إلى تفسير الدستور العراقي”.

وأوضح: “لم تتم أي اجتماعات سرية مع بغداد بل عقدنا اجتماعات عسكرية لمنع تكرار الاشتباكات”، مشددا على أنه “يجب أعطي إقليم كردستان نسبة 17 بالمئة من الموازنة المالية وأن أولوية حكومة إقليم كردستان تتمثل بتأمين رواتب الموظفين”.

ولفت رئيس حكومة إقليم كردستان إلى أن “استقرار مستقبل هذا البلد مهم بالنسبة لنا ويجب تطبيق الدستور وحل المشاكل العالقة بين بغداد وأربيل على أساسه، وأن المشاكل الحالية لن تحل عسكرياً ويجب حلها سياسيا”.

ورحب نيجيرفان البارزاني، اليـوم الاثـنـيـن، بتواجد موظفي حكومة العـراق في مطارات إقليم كردستان، مؤكدا أهمية إجراء الحوار بين أربيل وبغداد وفقا للدستور العراقي.

وكان الرئيس العراقي، فؤاد معصوم، قد أعلن، البارحة الأحـد، أن “الجانبين (بغداد وأربيل) اتفقا على الالتزام بالدستور، وبما أن المحكمة الاتحادية رأت أن هذا الاستفتاء لم يكن دستوريا بل يخالف الدستور إذن فقد انتهى الموضوع”.

وركز أن الجانبين يخوضان حاليا ما وصفه بـ”الحوار الهادئ” لحل كل المشاكل القائمة وهي كثيرة بما فيها ملف المنافذ الحدودية، مبينا أن الجانبين مصران على ضرورة إنهاء المشاكل بينهما وأنه “متفائل بحل الأزمة”.

 

المصدر: وكالات

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

You may also like

مسرور بارزاني يتهم الحكومة العراقية بالتهرب من الحوار مع أربيل