ساسة ألمان يطالبون حكومتهم بوقف بيع “ليوبارد” لتركيا بعد استخدامها بعفرين

ساسة ألمان يطالبون حكومتهم بوقف بيع “ليوبارد” لتركيا بعد استخدامها بعفرين

- ‎فيالأخبار, الشرق الأوسط
مشاهدة... 722
0
مقاتلون اتراك واسلحة ألمانية

طالب سياسيون ألمان الاربعاء حكومة بلادهم بوقف بيع دبابات ليو بارد الألمانية بعد ورود تقارير عن استخدامها خلال العملية العسكرية بعفرين.

وجاءت مطالبة السياسيين بإيقاف أي صفقات بيع دبابات لتركيا بعد مرور اسبوعين على لقاء جمع وزيري خارجية البلدين أكدا خلاله حرصهما على توطيد العلاقات الثنائية بين الطرفين.

وكانت العلاقات بين البلدين توترت بشكل كبير في السنوات القليلة الماضية.

وقالت تقارير الجمعة إن برلين بصدد الموافقة على طلب تركيا شراء أسلحة من شركة راينميتال الألمانية من أجل إعادة تجهيز دبابات ليوبارد 2 لتوفير حماية أفضل من المتفجرات بحسب “بي بي سي”.

ورجح خبراء دفاع في وسائل إعلام المانية بأن الصور الأخيرة من عملية “غصن الزيتون” التركية قد استخدمت الدبابات الألمانية ضد المقاتلين الكورد.

وقال نوربرت روتغين، عضو الحزب الديمقراطي المسيحي التي تترأسه المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل ورئيس لجنة الشؤون الخارجية البرلمانية، إنه ” من الواضح تماماً أنه لا يجب تزويد تركيا بأي تجهيزات عسكرية”.

وقالت أغنيشكا بروغر، البرلمانية في حزب الخضر إن “الوضع يجب أن يكون بمثابة دعوة يقظة للحكومة الألمانية”.

وأضافت أن “الوقف الفوري لتصدير الأسلحة إلى تركيا تأخر كثيراً”.

وأشار وزير الخارجية الألماني زيغمار غابرييل الاثنين إلى أنه اتصل بنظيره التركي معبراً عن قلقه بشأن الوضع الإنساني في عفرين.

ودخل الهجوم التركي على عفرين يومه الخامس لكن الفصائل السورية المعارضة التي تحاول التقدم برا بدعم من الجيش التركي تواجه مقاومة شرسة من جانب وحدات حماية الشعب الكوردية.

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

You may also like

قتلى وجرحى بينهم “شيخ عشيرة” بسبب كلبٍ عضَّ دجاجة في منطقة الحسكة!

تناقلت وسائل إعلامية معلومات تفيد بمقتل شيخ عشيرة