منذُ دمعٍ ودم ـ نصّ لـ الشاعر جميل داري

منذُ دمعٍ ودم ـ نصّ لـ الشاعر جميل داري

- ‎فيثقافة وفن
مشاهدة... 1900
0

منذُ دمعٍ ودمْ
والطريقُ إلى بلدي
عدمٌ في عدمْ
والجنودُ يموتونَ
والأمهاتُ على شرفاتِ الألمْ
ما الذي يتهادى هناكَ
سوى الموتِ
في الطرقاتِ
أياديهِ مبسوطةٌ
مثلَ عادةِ
أهلِ الكرمْ
الخرابُ الذي يتدلَّى معَ الريحِ
يجعلني أتضوَّر حتى السَّأمْ
أشعرُ الآنَ
أني بلا أذنينِ وفمْ
وبلا أيِّ شيءٍ
سوى جرعاتِ النَّدمْ
هلْ سأحيا قريرَ القصيدةِ أمْ؟
كانَ لي حُلُمٌ مُسْتحيلٌ
كنهرٍ أَصَمْ
كانَ لي ظلُّ أغنيةٍ
ثمَّ..ثمَّ انثلمْ
كانَ لي معَ هذي الحياةِ
مواعيدُ تترى
وكمْ
خذلتني الحياةُ
وكمْ.

ــــــــــــــــ

جميل داري شاعر من سورية ـ عامودا

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

You may also like

عمرو أديب يكشف كواليس اتفاقه مع رامز جلال؟