ياسر علي : الحس الفني هي المعادلة الأساسية للعمل الناجح

ياسر علي : الحس الفني هي المعادلة الأساسية للعمل الناجح

- ‎فيثقافة وفن, مقابلات
مشاهدة... 16530
0
ياسر عليياسر علي

اعداد: أرشك بارافي – عامودا – GUL FM

العمل الفني أيا كان نوعه يمثله شخص مسؤول يسير الفكرة المراد طرحها وايصالها بأبسط صورة وذلك يحتاج الى ثقافة ومعرفة جمة لإيصال المهمة الإبداعية للمتلقي

ياسر علي مخرج سينمائي  ولد في حي قدو ربك (1978) في مدينة قامشلو

1- بدايتك في المجال الفني ؟

– بدأت العمل الفني بدمشق 2003 في شركة مرح للإنتاج الفني حيث عملت مصور لبعض المسلسلات كما وعملت لدى شركة خيال للإنتاج الفني مع المخرج أحمد عرفات , شركة شيخاني للإنتاج الفني مع المخرج أيمن داوود شيخاني كما وققمت بإخراج أعمال وبرامج فنية وكليبات لفنانين عدة الفنان حسام طه, عامر الغريبة ,لبنى كمر وغيرهم

 

2- ماهي القواعد الأساسية  التي تتبعها كمخرج؟

– الإخراج مهنة ابداعية فهي تعتمد على الحس الفني ومعرفة ما هو مناسب وما هو غير ذلك فاللقطات والمشاهد وحركات الكاميرا والعدسات والمونتاج هي المعادلة الأساسية  للعمل الناجح.

3- في بداية 2015  أسست أول شركة خاصة للإنتاج الفني باسم Yekrû  production ما هي الصعوبات التي واجهتك في إنتاج  فيلمك الأول ؟

العقبات التي واجهتني  كانت كثيرة كونها خطوة جديدة بالنسبة للمنطقة وقلة الإمكانات  والمعدات الفنية  كما وقمت بتدريب كوادر الشباب والشابات بمهن مختلفة كالتصوير والمونتاج والإعداد والسكريبت  وغير ذلك حتى تمكنت من تجهيز الكروب وإنتاج أول فيلم للشركة.

4- كيف تعتقد أنه بإمكاننا تخطي تحديات المرحلة الراهنة بصعوباتها التي تقف عائق في طريقكم؟

– من الصعب جدا في هذه المرحلة تخطي التحديات التي  تواجهنا وخاصة وجد اناس غير مختصين او معنيين بهذا المجال سيما انهم مقتنعون بما هم عليه فالحركة الفنية والثقافية الكردية في المنطقة ما زالت في الهاوية, وان اريد التحدي والتخطي فلا بد من خطط جديدة من قبل الادارة ودعم الشباب المهتم بهذا المجال دون النظر الى الخلفيات فالفن تماما كالبحر لا حدود لها ويجب على المعنيين تفهم ذلك.

5- هل تجد انك من المخرجين الذين أضافوا للخصوصية الكردية شيئا جديدا ؟

– بالنسبة لهذا السؤال كنت اتمنى ان اضيف الى الفن الكردي خصوصية وكان حلما بالنسبة لي, فمع بداية الثورة السورية عدت الى الوطن على امل ..كي احقق هذا الحلم ,لا سيما قضيت اكثر من 10 اعوام وانا اخدم واقدم للعرب من فني , والان وبعد اكثر من 6 سنوات من الثورة وما زلت اتمنى ذلك الحلم فالعوائق التي واجهتني لا تعد ولا تحصى واغلبها من قبل اناس لا يفقهون شيء في هذا المجال ولكن وبحمد لله استطعت ان انجز من خلال شركتي الخاصة ان انتج بعض الافلام الوثائقية مثل فلم رضا و على عتبة الطفولة واسعى على مشاركتهما في المهرجانات الدولية كي اضيف الى الفن الكردي شيء من خصوصيتي.

6- هل حاولت أن تكون مبدعا وغير تقليدي في إخراجك وما الامثلة على ذلك؟

– اي شخص يريد ان يبدع في مجال عمله لاسيما الاخراج السينمائي ولكن وبكل صراحة حتى الان لم اعمل عمل جدير بالذكر حتى اكون مبدع فيه على الصعيد الكردي ولكن في فلم رضا الوثائقي كان هناك لي لمسات ابداعية جميلة في نظري.

7- أنت تصنع الشخصية العامة من خلال اختيار الممثلين هل لديك محددات في اختيار هذه الشخصيات؟ توزيع الأدوار جزء من خطة المخرج، وبالتالي فإن اختيار ممثل ما لا يأتي اعتباطا أو لحسابات خاصة وهو جزء من حل الشخصية نفسها. هل يكون في ذهنك مسبقا إيصال الشخصية وتحويلها إلى شخصية عامة وفاعلة؟

– انتقاء الممثلين وتوزيع الادوار من خيارات المخرج طبعا حسب ما كتب في النص ولكن الدور الاكثر فعالية هو الممثل نفسه ان كان يستطيع ايصال الفكرة الاساسية الى المشاهد ولكن على المستوى الكردي و للأسف ليس هناك ممثل ,ونحن بحاجة ماسة الى معاهد خاصة لتدريس التمثيل.

وفي نهاية حديثه أضاف المخرج ياسر علي:  لدي مشاريع وطموحات لكنها باتت بانتظار الدعم اللازم للتمكن من إنجازها وما أنجزته حتى  الان عمل متواضع بجهود شخصية .

 

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

You may also like

تركيا تحظر أغاني “الإرهاب والفسوق”بعضها يمثل الفلكلور الكردي..

الحسكة |  GUL FM أعلنت شبكة الإذاعة والتلفزيون